السيدة آمنة بنت وهب أم سيدنا محمد صلى الله عليه و آله و سلم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

السيدة آمنة بنت وهب أم سيدنا محمد صلى الله عليه و آله و سلم

مُساهمة من طرف الادارة في الخميس فبراير 21, 2013 12:37 am




* اختار الله لنبيه صلى الله عليه و آله و سلم أمه آمنة و أبوه عبدالله كما اختار له بلد مولده و بلد هجرته و وفاته و أصحابه و وو الخ
* كانت أجمل و أعف نساء قريش في وقتها .. وكانت زهرة قريش
* كانت بعض النساء الأخريات راودن عبدالله عن نفسه قبل زواجه بها
أخت ورقة بنت نوفل فاطمة الخثعمية
* خطبها عبدالمطلب لابنه عبدالله من والدها وهب
* شعرت بالوحشة بعدما فارقها عبدالله مباشرة بعد الزواج إلا أنها سرعان ما استأنست بالذي في بطنها .. ولم تلد غيره عليه الصلاة و السلام فكأنهما كانا في مهمة إبراز هذا النور للوجود و يقال أنه مكث معها فقط عشرة أيام .
* لم تشعر بالحمل كما تشعر به بقية النساء جراء الأتعاب و إنما أنكرت رفع حيضتها.
* رأت نوراً يخرج منها فيضيئ المشرق و المغرب ، و قيل لها إنك حملت بسيد العالمين و خير لبيرية فسمه إذا وضعته محمداً لأنه ستحمد عقباه ..
* لم تشعر بآلام و أتعاب الحمل لأنها كانت في الظاهرة حاملة و في الحقيقة كانت هي محمولة بيد الرحمة .
الرسول صلى الله عليه و آله و سلم من شأنه أن يغير كل مكان حل به إلى الأفضل فكيف ببطن سكنها 9 أشهر .
* وقيل لها وقت الوضع أعيذيه بالله من الشيطان الرجيم ..
* رأت أسية و مريم بنت عمران ونسوة من الحور العين وقت وضعها
* كانت أول من أرضع الحبيب عليه الصلاة و السلام ، و الله حرم المراضع على موسى عليه السلام و هيئ مرضعة لسيدنا محمد غير أمه .
وامتازت آمنة بنت وهب بن عبد المناف رضي الله عنها أم سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم بالذكاء وحسن البيان فقد قالت على فراش موتها تخاطب ابنها الصغير سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم:
بارك فيك الله من غلام *** يا ابن الذي في حومة الحمام
نجا بعون الملك العلام *** فودي غداة الضرب بالسهام
بمئة من إبل سوام *** إن صح ما أبصرت في المنام
فأنت مبعوث إلى الأنام *** تبعث في الحل وفي الحرام
تبعث بالتوحيد والإسلام *** دين أبيك البر إبراهام
فالله ينهاك عن الأصنام *** أن لا تواليها مع الأقوام
وقالت عند موت زوجها عبد الله بن عبد المطلب:
عفا جانب البطحاء من زين هاشم *** وجاور لحدا خارجا في الغماغم
دعته المنايا دعوة فأجابها *** وما تركت في الناس مثل ابن هاشم
عشية راحوا يحملون سريره *** تعاوره أصحابه في التزاحم
فإن يك غالته المنون وريبها *** فقد كان معطاء كثير التراحم


عدل سابقا من قبل الادارة في الخميس فبراير 21, 2013 3:10 am عدل 2 مرات

الادارة
مدير

عدد الرسائل : 251
تاريخ التسجيل : 30/07/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: السيدة آمنة بنت وهب أم سيدنا محمد صلى الله عليه و آله و سلم

مُساهمة من طرف الادارة في الخميس فبراير 21, 2013 1:28 am

وروى أبو نعيم عن أم سماعة بنت أبي رهم عن أمها قالت: شهدت آمنة بنت وهب في علتها التي ماتت فيها ومحمد غلام يفع له خمس سنين عند رأسها فنظرت إلى وجهه ثم قالت: بارك فيك الله من غلام * يا ابن الذي من حومة الحمام نجا بعون الملك المنعام * فودي غداة الضرب بالسهام بمائة من إبل سوام * إن صح ما أبصرت في منامي فأنت مبعوث إلى الأنام * من عند ذي الجلال والإكرام تبعث في الحل وفي الحرام * تبعث بالتحقيق والإسلام دين أبيك البر إبراهام * تبعث بالتخفيف والإسلام أن لا تواليها مع الأقوام * فالله أنهاك عن الأصنام ثم قالت: كل حي ميت وكل جديد بال وكل كبير يفنى وأنا ميتة وذكري باق وقد تركت خيرا وولدت طهرا. ثم ماتت وكنا نسمع نوح الجن عليها فحفظنا من ذلك: نبكي الفتاة البرة الأمينة * ذات الجمال العفة الرزينة زوجة عبد الله والقرينة * أم نبي الله ذي السكينه وصاحب المنبر بالمدينة * صارت لدى حفرتها رهينه لو فوديت لفوديت ثمينه * وللمنايا شفرة سنينه لا تبقي ظعانا ولا ظعينة * إلا أتت وقطعت وتينه أما هلكت أيها الحزينة * عن الذي ذو العرش يعلي دينه فكلنا والهة حزينه * نبكيك للعطلة أو للزينه وللضعيفات وللمسكينة

الادارة
مدير

عدد الرسائل : 251
تاريخ التسجيل : 30/07/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى