لا بد من التأويل _ ضرورة التأويل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

لا بد من التأويل _ ضرورة التأويل

مُساهمة من طرف الموثق في الخميس ديسمبر 24, 2009 1:19 am


بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله والصلاة والسلام على سيدنا محمد خير عباد الله ،، وبعد :

فإن من عجائب ما ابتليت به الأمة خوارج هذا الزمان ، يدعون جهارًا للأخذ بظواهر الآيات !!

يروى أن الخوارج فهموا من حديث ( لا يزني الزاني حين يزني وهو مؤمن ) بكفر الزاني وكفر العاصي !!
لماذا ؟!
لأنهم أخذوا بظاهر الحديث !!

والعجب أن هؤلاء الذين يدعوننا الآن للاخذ بظاهر الآيات ينفون عن نفسهم التشبه بالخوارج !

إخواني طلبة العلم .

فتحت هذا الموضوع لبيان بعض الآيات والأحاديث التي لا يمكن الأخذ بظاهرها ، ويكون الأخذ بظاهرها كفر!!


وأيضًا افتح الباب للغتنا العربية ، حيث نأخذ من أبيات من الشعر أو كلام من العامية محال عليه أن يُفهم على ظاهره !!

بسم الله الرحمن الرحيم ،،

1- قوله تعالى : { وهو معكم أينما كنتم } .

والذي يأخذ بظاهر الآية سيكون كفر صريح !! خاصة أن (هو) عائدة إلى الله !!

ولكن العلماء فسروها بأن الله معنا بعلمه وإحاطته !!

وهذا تأويل صريح !



2- رسول الله صلى الله عليه وسلم يؤول ما ينطق به!! (انصر أخاك ظالمًا ومظلومًا).
روى البخاري عن أَنس رضيَ الله عنه قال:
قال رسولُ الله صلى الله عليه وسلم: «أَنُصر أخاك ظالماً أو مظلوماً. فقال رجل يارسول الله أَنصره إذا كان مظلوماً أَفرأيت إذا كان ظالماً كيف أَنصُرهُ؟ قال: تحجزهُ أَو تمنعهُ من الظلم، فإن ذلك نصرهُ».

قلت : وهذا صرف عن ظاهر اللفظ من من ؟ من سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم.



3- قوله تعالى : { وَقَالُواْ رَبَّنَا عَجِّل لَّنَا قِطَّنَا قَبْلَ يَوْمِ ٱلْحِسَابِ } (ص/16).
ذكر الإمام الطبري عدة تأويلات منها :
( عذابنا )
( أي نصيبنا حظنا من العذاب قبل يوم القـيامة )
( أرنا منازلنا فـي الـجنة حتـى نتابعك )
( مسألتهم نصيبهم من الـجنة، ولكنهم سألوا تعجيـله لهم فـي الدنـيا )
( سألوا ربهم تعجيـل الرزق )
( .. )

قلت : ولو أتاك جهول بلغة القرآن وقال لك أنهم يريدون بـ(قطنا) أي القط (الهر) فلا تستغرب ذلك لأنه تربى تحت عنوان (نأخذ بظاهر الآيات) !!!


4- قوله تعالى : { وَلِلَّهِ ٱلْمَشْرِقُ وَٱلْمَغْرِبُ فَأَيْنَمَا تُوَلُّواْ فَثَمَّ وَجْهُ ٱللَّهِ } (البقرة/115).

قلت : ولا يخفى عليك أخي القاريء ما الذي يمكن أن يفهمه الشخص من ظاهر هذه الآية !!

وإنما المعنى أنها قبلة الله كما قال بذلك مجاهد فيما رواه عنه الإمام الطبري .


ما ذكره أخينا أبو الوسم .

5- قوله تعالى : { ومن كان في هذه اعمى فهو في الآخرة اعمى واضل سبيلا }.

قلت : المقصود بالآية أي عمي عن الحق ، ومثلها الآيات المذكورة في هذا المعنى مثل (صم بكم عمي) والمقصود انهم صم بكم عمي عن الحق !!

ولكن لا مانع من أن يأتي شخص ويقول أن العمي في النار (لأنه تربى في مدرسة "نأخذ بظاهر الآيات" ، فبذلك ندخل سيدنا عبد الله بن عباس وجابر بن عبد الله في النار !! نستغفر الله من ذلك !!

بن باز ناقش احد العلماء في هذا الموضوع وقال ان الآيات لها ظواهر
فقط وليس بواطن ايضا فرد عليه لو كان هذا صحيحا لكنت انت اول
من يدخل النار قال كيف قال اقرأ (ومن كان في هذه اعمى فهو في الآخرة
اعمى واضل سبيلا) وانت اعمى يا شيخ فبهت بن باز

6- قوله تعالى : {مَا يَكُونُ مِن نَّجْوَى ثَلَاثَةٍ إِلَّا هُوَ رَابِعُهُمْ وَلَا خَمْسَةٍ إِلَّا هُوَ سَادِسُهُمْ } (المجادلة/7).

وأيضًا هذه لا يمكننا الأخذ بظاهرها أبدًا ويلجأ أهل السنة والجماعة إلى تأويلها بالعلم.

7- قوله صلى الله عليه وسلم : { الحجر الأسود يمين الله في أرضه }

هل تستطيع الوهابية الأخذ بظاهر هذا الحديث ؟؟

8- قوله صلى الله عليه وسلم : { قلب المؤمن بين أصبعين من أصابع الرحمن } .

وهذه لا يمكن الأخذ بظاهرها !!

9- قوله صلى الله عليه وسلم : { إني لأجد نفس الرحمن من جانب اليمن } .

والأخذ بظاهرها مستحيل وكفر !!


10- قوله تعالى : {فَلَمَّآ أَتَاهَا نُودِيَ مِن شَاطِىءِ ٱلْوَادِي ٱلأَيْمَنِ فِي ٱلْبُقْعَةِ ٱلْمُبَارَكَةِ مِنَ ٱلشَّجَرَةِ أَن يٰمُوسَىٰ إِنِّيۤ أَنَا ٱللَّهُ رَبُّ ٱلْعَالَمِينَ } (القصص/30).

حيث أن ظاهرها أن الله تعالى وتقدس وتنزه قد حل في الشجرة ونادى موسى وغير ذلك



- قوله تعالى : {أَن تَقُولَ نَفْسٌ يٰحَسْرَتَا عَلَىٰ مَا فَرَّطَتُ فِي جَنبِ ٱللَّهِ وَإِن كُنتُ لَمِنَ ٱلسَّاخِرِينَ } (الزمر/56).
والمعنى في حق الله .
قال الإمام الطبري : ((وقوله: { على ما فَرَّطْتُ فِي جَنْبِ اللَّهِ } يقول: على ما ضيعت من العمل بما أمرني الله به، وقصرت في الدنيا في طاعة الله. وبنحو الذي قلنا في ذلك قال أهل التأويل. ذكر من قال ذلك:

حدثنا ابن حميد، قال: ثنا حكام، عن عنبسة، عن محمد بن عبد الرحمن، عن القاسم بن أبي بزّة، عن مجاهد، في قوله: { يا حَسْرَتَا على ما فَرَّطْتُ فِي جَنْبِ اللَّهِ } يقول: في أمر الله.

حدثني محمد بن عمرو، قال: ثنا أبو عاصم، قال: ثنا عيسى وحدثني الحارث، قال: ثنا الحسن، قال: ثنا ورقاء، جميعاً عن ابن أبي نجيح، عن مجاهد، في قول الله: { على ما فَرَّطْتُ فِي جَنْبِ اللَّهِ } قال: في أمر الله.

حدثنا محمد، قال: ثنا أحمد، قال: ثنا أسباط، عن السديّ، في قوله: { على ما فَرَّطْتُ فِي جَنْبِ اللَّهِ } قال: تركت من أمر الله.))

وهذا تأويل صريح من مجاهد والإمام الطبري والسدي ..

12- قوله تعالى : {{ قَدْ مَكَرَ ٱلَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ فَأَتَى ٱللَّهُ بُنْيَانَهُمْ مِّنَ ٱلْقَوَاعِدِ فَخَرَّ عَلَيْهِمُ ٱلسَّقْفُ مِن فَوْقِهِمْ وَأَتَاهُمُ ٱلْعَذَابُ مِنْ حَيْثُ لاَ يَشْعُرُونَ } } (النحل/26).

والمتأمل بظاهر الآية سيجد معنى عجيب !!! لذلك لا مرية أنه سيلجأ إلى التأويل ..

قال الحافظ ابن كثير : ((قوله: { فَأَتَى ٱللَّهُ بُنْيَـٰنَهُمْ مِّنَ ٱلْقَوَاعِدِ } أي: اجتثه من أصله، وأبطل عملهم؛ كقوله تعالى:
{ كُلَّمَآ أَوْقَدُواْ نَاراً لِّلْحَرْبِ أَطْفَأَهَا ٱللَّهُ }
[المائدة: 64]، وقوله:
{ فَأَتَـٰهُمُ ٱللَّهُ مِنْ حَيْثُ لَمْ يَحْتَسِبُواْ وَقَذَفَ فِى قُلُوبِهِمُ ٱلرُّعْبَ يُخْرِبُونَ بُيُوتَهُمْ بِأَيْدِيهِمْ وَأَيْدِى ٱلْمُؤْمِنِينَ فَٱعْتَبِرُواْ يٰأُوْلِى ٱلأَبْصَارِ }
[الحشر: 2]، وقال الله ههنا: { فَأَتَى ٱللَّهُ بُنْيَـٰنَهُمْ مِّنَ ٱلْقَوَاعِدِ فَخَرَّ عَلَيْهِمُ ٱلسَّقْفُ مِن فَوْقِهِمْ وَأَتَـٰهُمُ ٱلْعَذَابُ مِنْ حَيْثُ لاَ يَشْعُرُونَ ثُمَّ يَوْمَ ٱلْقِيَـٰمَةِ يُخْزِيهِمْ } أي: يظهر فضائحهم، وما كانت تجنه ضمائرهم، فيجعله علانية؛ كقوله تعالى:
{ يَوْمَ تُبْلَىٰ ٱلسَّرَآئِرُ }
[الطارق: 9] أي: تظهر وتشتهر ))

قال البغوي : (({ فَأَتَى ٱللَّهُ بُنْيَـٰنَهُم مِّنَ ٱلْقَوَاعِدِ } أي: قصد تخريب بنيانهم من أصولها، ))


13- قوله صلى الله عليه وسلم : {{ أقرب ما يكون العبد من ربه وهو ساجد} } (رواه الإمام مسلم بن الحجاج رحمه الله تعالى).
قلت : والمعنى القرب المعنوي وليس القرب الحسي ..
!!!!

الموثق
مشرف

عدد الرسائل : 258
تاريخ التسجيل : 07/12/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى